القبض على روسي زور تذاكر للدخول لنادي اللياقة في نخلة جميرا

يواجه رجل روسي في محكمة دبي الجنائية تهمة تزوير تذاكر للدخول إلى نادي اللياقة البدنية في نخلة جميرا. وأفاد ممثلو الإدعاء أن المتهم قدم التذاكر المزورة لأصدقائه في شهر يونيو حزيران. وتفيد تفاصيل الحادثة أن حارس أمن فليبني يبلغ من العمر 40 سنة يعمل في نادي اللياقة البدنية، كان يؤدي عمله بشكلٍ عادي، حتى قدم رجلان وإمرأة بتاريخ 17 يونيو 2016 للنادي والشاطئ الخاص بسكان النخلة جميرا، وقدموا له تذاكرهم الثلاثة، فأخذهم الحارس وتوجه للإدارة للتأكد إن كانوا أعضاءً في النادي أم لا، فتبين أن التذاكر ليست مسجلة في النظام، فأخبر رئيسه في العمل، والذي تقدم بدوره ببلاغٍ لدى الشرطة.

وبعد الإبلاغ عن الأشخاص الثلاثة، أكدوا أثناء التحقيق معهم أنهم لايعرفون شيئًا بشأن تزوير التذاكر، وأن صديقهم الروسي هو من قدم لهم التذاكر. واعترف المتهم في المحكمة الجنائية بدبي، بتهمة التزوير الموجهة له، وقدم وثيقة تثبت أن نادي اللياقة أسقط التهمة عنه. وحددت الجلسة المقبلة لتكون يوم 12 أكتوبر تشرين الأول.

شارك بتعليقك :