الفجيرة | خادمة تقتل زميلتها

نظرت هيئة محكمة جنايات الفجيرة يوم أمس، والتي تكونت من المستشار محمد الظنحاني رئيسا والمستشارين شيخ بن داهي ومحمد صالح كأعضاء، في قضية قتل كان ضحيتها خادمة، لقت مصرعها بسبب العنف الشديد الذي سلطته خادمتها عليها، وأمرت الهيئة بتأجيل الحكم في القضية لسماع بقية الشهود.

وتعود أطوار القضية إلى اليوم الذي توجهت فيه المتهمة الأولى في القضية إلى مخدومتها لإخبارها أن زميلتها تعاني من مرض ما، وبتفحص الضحية لاحظت ربة البيت أن الفتاة تعاني من كدمات لا حصر لها، لكنها اتصلت بالإسعاف لتوافيها المنية في المشفى، ولتترك القاتلة في حيرة من أمرها، حتى استسلمت أخيرا وأخبرت مخدومتها بأنها اعتدت بالعنف على زميلتها دون قصد القتل وأنها ضربتها بيد المكنسة الكهربائية على وجهها ورأسها حتى أصبحت في تلك الحالة. وبفتح تحقيق في المشفى للتعرف على المعتدي بالعنف أقرت الخادمة بالضرب، لكنها نفت نية القتل جملة وتفصيلا.

شارك بتعليقك :