5 خطوات ضرورية لتسهيل الحمل بعد الإجهاض

elmorasl_a7geaw_2378638b-620x330

عادةً ما يثير الإجهاض مشاعر الخوف و القلق حول زيادة احتمالات عدم ثبات الحمل، وهو يتم عادةً من خلال بعض الخطوات الضرورية والتي في نهايتها تغلق هذه المرحلة ويتم التهيؤ من الناحية البدنية والنفسية لحمل إضافي. إليك أهم هذه الخطوات:

1. إذا كان عنق الرحم ضعيفًا يُنصح بإجراء ربط له لإبقائه مغلقًا على الجنين، خاصةً و أن تكرار الإجهاض يؤدي إلى إضعافه.

2. من الأفضل الإنتظار 6 أشهر بعد الإجهاض، و هي فترة مثالية خاصة أن الحمل المتسرّع بعد الإجهاض يَلقى نفس المصير غالبًا.

3. يجب استخدام وسائل منع الحمل بعد الإجهاض لتجنب الحمل الغير المرغوب فيه في وقتٍ يكون فيه الرحم غير مستعد لذك.

4. نأكد أيضًا على التواصل مع الطبيب لإجراء بعض الاختبارات والفحوصات قبل الحمل حتى لو تم انتظار فترة كافية لشفاء الرحم بعد الإجهاض.

5. عند التخطيط للحمل التالي يجب تكرار المحاولة خلال أيام الخصوبة،  و عدم فقدان الأمل لأن الأمر يتطلب عدة محاولات، خاصةً أن تناول حبوب منع الحمل بعد الإجهاض، يتطلب وقتًا لتستقر الأنماط الهرمونية للجسم.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *