كنديون يبتكرون كاميرا ثورية لرصد تدفق الدم

q

نجح باحثون بجامعة واترلو بمقاطعة أونتاريو الكندية بابتكار كاميرا قادرة على تعقب تدفق الدم في عروق جسم الإنسان وإظهار سريان ونبض الدم تحت الجلد.

الجهاز الجديد أطلق عليه اسم ” Coded Hemodynamic Imaging”، وهو عبارة عن كاميرا ثورية تسمح للاخصائيين والأطباء بمراقبة و رصد تدفق الدم في أجساد مرضاهم، بدلًا من الأدوات الطبية التقليدية، خاصةً وأن أغلبية هذه الأنظمة تعتمد على قراءة نبض الدم في مكان واحد فقط من جسم الإنسان، في حين تسمح” Coded Hemodynamic Imaging “، بقيس تدفق الدم في أجزاء مختلفة من جسم الإنسان، عبر المستشعرات الافتراضية المزودة به.

ويقول الباحثون أن الجهاز آمن الاستخدام على أجسام البشر، كما أن اعتماده يُغني عن استخدام الموجات فوق الصوتية أو الأِشعة السينية “إكس راي”، ويساعد في منع حدوث انسداد في القلب والأوعية الدموية،  وهو يعتمد بالأساس على مصدر للضوء وإشارات رقمية لعمل مسح لضخ الدم في مناطق مختلفه في جسم الإنسان.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *