دعوة لتعويض المعاملات الورقية بالتوثيق الإلكتروني في مستشفيات الدولة

canadian-hospital-1

سيتم الاستغناء قريبًا عن المعاملات الورقية ليحل محله التوثيق الإلكتروني، وقد جاء هذا القرار بدعوة من طرف المستشفى الكندي التخصصي لقطاع الرعاية الصحية بدولة الإمارات العربية المتحدة.
ويمكن بذلك تتبع السجلات من خلال تخزينها في الأجهزة الرقمية ليتم بذلك التعرف على الحالة المرضي للأشخاص قبل إجراء الزيارات الوقائية والتدخل الطبي في الوقت المناسب.
ويمكن النظام الإلكتروني من معرفة البيانات عن طريق “نظام إدارة المستشفيات” من أي قسم في المستشفى مما سيسهل وصول الأطباء لبيانات كل مريض و يساهم بشكل كبير في تحسين الرعاية بالمرضى.
وسيعتمد البرنامج على مقياس يبدأ من الصفر وصولًا لسبع درجات، وسيتم تقييم كل المستشفيات بالدولة على درجة استغنائها عن المستندات وتعويضها بالأنظمة الرقمية.
وستمكن هذه الأنظمة الرقمية من الحفاظ على خصوصية المرضى واحترام المبادئ المتبعة من خلال مهنة الطب ويمكن فقط للمريض أو الطبيب المعالج الحصول على نسخة من السجلات الطبية للكشف عن الحالة.
وقد وقع اعتماد المستشفى الكندي التخصصي مؤخرًا من قبل اللجنة الدولية المشتركة بهدف تقدير الالتزامات الثابتة التي يتبعها المستشفى بالإضافة إلى المحافظة على أخلاقيات مهنة الطب ومعالجة المرضى وضعف الأخطاء الطبية.
وقد تمكن المستشفى الكندي التخصصي من الحصول على اعتماد اللجنة الدولية المشتركة في سنة 2011 تليها شهادة الإعتماد الإلزامية سنة 2014 من خلال تتبعه للمعايير الممتازة والذي يعتبر أهم مشفى متطور بإمارة دبي من خلال تعدد الاختصاصات الموجودة فيه.

 

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *