دراسة تؤكد أن حبوب منع الحمل تزيد من ألم الركبة

Belarus' Victoria Azarenka slips during her match against Portugal's Maria Joao Koehler during day one of the Wimbledon Championships at The All England Lawn Tennis and Croquet Club, Wimbledon.

تعتبر إصابة مفصل الركبة من الإصابات الشائعة عند الشباب والتسبب بمشاكل عند كبار السن، إلا أن الإصابات تختلف بين الجنسين.
فقد أكدت دراسة حديثة أجراها باحثون من جامعة تكساس الأمريكية أن النساء أكثر عرضة من الرجال لإصابات الركبة، ويعود ذلك لهرمون الأستروجين لديهن، حيث أن هذا الهرمون يجعل النساء يصبن بالرباط الصليبي الأمامي من خلال إضعافه.
وأفادت الدراسة أن النساء اللاتي يستعملن حبوب منع الحمل خاصةً منها التي تخفص مستوى الأستروجين هم أكثر عرضة لإصابات الركبة، وأكثر فئة هن الرياضيات حيث أنهن أكثر عرضة بنسبة تتراوح بين 1،5 و2 من الذكور من حيث الإصابة بالرباط الصليبي الأمامي، وهو بمثابة الرباط الذي يربط بين الأجزاء العلوية والسفلية من الركبة.
وشملت الدراسة أكثر من 234،428 إمرأة تتراوح أعمارهن بين 15 و19 سنة حيث أكدت أن اللاتي تناولن حبوب منع الحمل ذات الأساس الهرموني أصبن بإصابات في الرباط الصليبي الأمامي وهن أكثر عرضة من الرجال أو النساء اللاتي يستعملن وسيلة أخرى للتنظيم الأسري.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *