الإمارات تؤسس مستشفى تطوعي متحرك في القاهرة

q

ضمن جهود دولة الإمارات في مجال العمل الإنساني وتبنيها العديد من المبادرات المبتكرة ذات البعد الإنساني المستدام، تعاون كل من مبادرة زايد للعطاء  والمستشفى السعودي الألماني،  وجمعية دار البر وجامعة عين شمس،  والجمعية المصرية للتطوع ومركز الإمارات في تأسيس المستشفى الإماراتي المصري التطوعي المتحرك لتقديم أفضل الخدمات التشخيصية والعلاجية والجراحية والوقائية، بإشراف نخبة من كبار الأطباء والجراحين المتطوعين.

المبادرة تقدم لنا نموذج مميز للعمل الإنساني المشترك الذي من خلاله سوف تنجح حملة القلب للقلب الإنسانية العالمية للوصول إلى آلاف من الأطفال والمسنين في مختلف المحافظات المصرية وفق إطار تطوعي وإنساني.

المستشفى التطوعي المتحرك الجديد، سوف يشمل العديد من الوحدات التشخيصية والعلاجية والجراحية والوقائية و يتضمن أجهزة متطورة لعمليات القسطرة القلبية الدقيقة، إضافةً إلى وحدات للعناية المركزة لتقديم أفضل الخدمات التشخيصية و العلاجية والجراحية والوقائية والتدريبية للفئات المعوزة في مختلف المحافظات المصرية.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *