ارتفاع العمليات الجراحية المعالجة للبدانة لدى مراهقين في الإمارات

ض

في أثناء تجوّلك في المراكز التجارية في الإمارات العربية المتحدة، ستلاحظ وجود أطفالٍ ومراهقين كثر يعانون  من زيادة الوزن أو السمنة. هذه المشكلة لم تعد محصورة بقلة في البلاد، بل هي ظاهرة آخذة في التمدّد وسط انتشار مطاعم الوجبات السريعة وإقبال المواطنين عليها.
وتعتبر عمليات انقاص الوزن لدى الأطفال والمراهقين بمختلف تقنياتها، من العمليات التي شاعت مؤخرًا في المستشفيات الإماراتية، ولكن الذين يلجأون إليها، لا يفعلون ذلك إلا بعد فشل الطرق الأخرى، من حميات ورياضة.

في هذا الإطار قال الدكتور غيريش جونيجا، مدير مركز علاج البدانة في مستشفى الزهراء بدبي أن الأطباء يعملون  بشكل روتيني على إجراء العمليات للمراهقين من عمر 15 سنة، وحتي لمن  هم دون ذلك بحسب كل حالة على حدى،  وأشار جونيجا إلى أنه تم إجراء عملية من هذا النوع لمريض كان يبلغ من العمر 13 عامًا، ويزن حوالي 150 كيلو غرامًا. و لفت أن الأطباء يحاولون عادةً تجنب العمليات الجراحية للأطفال خوفًا من مضاعفاتها المحتملة، إلا أنهم يلجؤون إليها كملاذ أخير لمساعدة الذين يعانون من البدانة، من خلال  إزالة جزء من المعدة أو إدراج حقيبة صغيرة إلى الأمعاء وتجاوز المعدة.

ض1

ومن جانبه أشار الدكتور تامر سعفان، من مستشفى NMC  في العين أن الأطباء يتلقون شهريًا عدة طلبات من الأولياء لإجراء جراحة لعلاج البدانة عند أطفالهم، و أن الأطباء يرفضون عادةً إجراء عمليات جراحية على الأطفال الذين تقل أعمارهم عن 13 عامًا إلا في بعض الحالات النادرة.

وأكّد سعفان أن العديد من المراهقين الذين يعانون من البدانة يكونون غير مؤهلين لإجراء العمليات الجراحية، ويتم التركيز على الحالات التي تشكل فيها البدانة خطرًا على الأطفال والمراهقين من خلال احتمال تعرضهم لمرض الكبد الدهني أو توقف التنفس أثناء النوم أو مرض السكري من النوع 2.

و يجب الانتباه الى أن نتائج العمليات الجراحية تختلف باختلاف نوعها والجهود المبذولة من المرضى، حيث يمكن أن يخسر المريض ما بين 50 إلى 60% من وزنه الزائد بعد العملية، ولكن ذلك يجب أن يرتبط بزيادة التمارين الرياضية والتخفيف من الأغذية الدهنية.

ويعتقد الباحثون أن أنماط الحياة و العادات الغذائية السائدة وثقافة الطعام كلها مسؤولة بشكل أساسي عن زيادة معدلات البدانة بين الصغار والكبار على حد سواء، حيث أن كثرة تناول الأطعمة غير الصحية و قلة ممارسة الرياضة والنشاطات البدنية، تعد من الأسباب الرئيسية التي تؤدي إلى اكتساب الوزن الزائد.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *