أضرار استخدام الأجهزة الذكية على الأطفال

19027_large

أكده عالم النفس البريطاني “الدكتور ريتشارد هاوس” كبير المحاضرين بجامعة وينشستر،  أن تزويد الأطفال بأجهزة الآيباد يرقى إلى مستوى إساءة معاملتهم، مضيفًا أن الأجهزة الذكية تلحق ضررًا بليغًا بالأطفال ; على الآباء اتخاذ الحيطة لتفادي تعرض نمو أطفالهم لكارثة.

و hعتبر  الدكتور هاوس أن  ذلك من شأنه أن يشوه نظرة الطفل للعالم، حيث أن الأطفال أصبحوا ينظرون إلى الواقع والحياة من خلال شاشات إلكترونية تزودهم بصور غير مباشرة ومشوهة عن العالم، مما يبعدهم عن التعرف على العالم الواقعي الاجتماعي بما فيه من تواصل طبيعي بشكل صحي وسليم.

ولدعم ما أتى به الدكتور استشهد بتوصيات الأكاديمية الأمريكية لطب الأطفال بأنه لا ينبغي على الأطفال في سن مادون الثانية استخدام تقنيات الشاشات على الإطلاق والحد من استخدام الأطفال الأكبر سنًا لهذه التقنيات، خاصةً في وقت تكون أدمغتهم فيه في أطوار النمو الأولى.

في إطار ذلك نبهت دراسات  صادرة عن مكتب التربية لدول الخليج العربي إلى مخاطر  امتلاك الأطفال لهذه الأجهزة واستخدامهم المبالغ فيه لها دون رقابة ومتابعة من أولياء الأمور، منها المخاطر الأمنية التي تتعلق باختراق الأمن الأسري، مرورًا بانعزالية الطفل عن أفراد أسرته ومحيطه الأسري وعدم مشاركته في التواصل والتفاعل مع أفراد أسرته المقربين، وصولًا للسهر وضياع الوقت والتشتت الذهني وعدم تناول الوجبات الصحية..

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *