ملابسنا تحمل مواد كيميائيه يمكن أن تكون مميته

441

توصل  العلماء في جامعة ستوكهولم السويدية إن الملابس التي نرتديها يوميًا يمكن أن تحمل مواد كيميائية لها مخاطر مميته، وهذه المواد لا يمكن إزالتها حتى بعد الغسيل.

وقد توصل الخبراء إلى هذه النتيجة بعد اختبارهم عينات عشوائية لملابس مأخوذة من شبكات البيع المحلية والعالمية، حيث اكتشفوا احتواءها على آثار مواد مسرطنة، كما  تبين أنها يمكن أن تحتوي على نسبة عالية من المواد الكيميائية بما في ذلك تلك التي لا علاقة لها بصناعة الأنسجة والملابس، بل ظهرت على الملابس نتيجة نقلها.

ويبدو أن تلك المواد التي تحملها الملابس في طياتها ،يمكن أنا تتسبب في مخاطر مختلفة تهدد صحة الإنسان، كما أن كمية المواد الكيميائية في الملابس لا تتقلص بالغسيل، حيث يتحلل البعض منها  في المياه ولكن البعض الآخر يبقى بكميات كبيرة على الملابس ويكون له تأثير  في الجلد على المدى الطويل.

 

 

شارك بتعليقك :


أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *