مستشفى زليخة يستخدم لأول مرة المثقاب الجراحي لفتح الشرايين في الدولة

في إطار توفير كافة التقنيات الحديثة والمستجدة في العلوم الطبية والخدمات الصحية، وتحقيقا لسياسات الدولة الرامية لمزيد العناية بالقطاعات الحساسة على غرار الصحة والتعليم، وفر مستشفى زلخية خدمة فتح الشرايين التاجية باستعمال مثقاب جراحي يُعد آخر صيحات التقنيات الاستشفائية في العالم، حيث يمكن من فتح الشرايين التي تعاني من انسداد لتعيد لمتلقي العلاج فرصة حقيقية ليشعر بنبض الدماء في شرايينه مرة أخرى.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن هذه العملية أجريت 6 مرات فقط حول العالم، حيث خضع لها مريض مقيم في الدولة كان يعاني من ضيق في التنفس، وعند الفحص تبين أنه يعاني من انسداد في شرايين القلب التاجية وفي مرحلة متقدمة الأمر الذي عرضه لخطر التعرض لأزمة قلبية، وعلق الدكتور أنيل بانسال استشاري أمراض القلب في مستشفى زليخة دبي، على العملية بقوله : “تم تشخيص المريض بانسداد ضيق للغاية وتكلس في اثنين من شرايين القلب التاجية الثلاثة الرئيسة، ولم يكن باستطاعتنا القيام بعملية قسطرة عادية لفتح الشرايين لأسباب تقنية قد تؤدي إلى الفشل. وبينما تنطوي الإجراءات العادية لإزالة انسداد وتوسعة الشرايين التاجية على استخدام تقنيات البالونات والدعامات، قرر الدكتور بانسال استخدام تقنية المثقاب الجراحي لتكسير اللويحات العصيدية المتصلبة المتراكمة على الجدران الداخلية لشرايين المريض”.

شارك بتعليقك :