أطباء يحذرون من الحجامة الغير مقننة ومخاطرها الصحية

أشار أستاذ وعالم الأبحاث في تخصص “المسرطنات” الدكتور “فهد الخضيري”، أن الحجامة من الطب النبوي، لها فوائدها المثبتة بشرط دقة الحاجم وعلمه، و إن عجز الأطباء عن فهمها، حيث جاء في حديث سيد الخلق و أشرفهم عليه أفضل الصلاة و أزكى التسليم، عن أبي هريرة عن النبي صلى الله عليه وسلم : “إن كان في شيء مما تداوون به خير فالحجامة”. لكنه أبدى اعتراضه على ممارسات من و صفهم بـ “الدجالين الجهلة”، الذين يتكسبون من الحجامة نظرًا لاستغلالهم و كذبهم عن المرضى و خاصةً مرضى “السرطان” و”التصلب اللويحي” و”السكر”، الذين تركوا العلاج بسبب من يوهمون الناس بأنها علاج لكل شيء، لذا دعا “الخضيري” إلى تقنين الحجامة و التحذير من من دخلوا مهنة الحجامة فتضرر الناس منهم ومراقبة ممارسيها.

شارك بتعليقك :


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *