برنامج العلاقة الوالدية 2016

parent34

انطلاقاً من رؤية ومهمة مؤسسة التنمية الأسرية وأهدافها الرامية إلى رعاية وتنمية الأسرة بوجه عام والمرأة والطفل بوجه خاص، وتأكيداً لدور الأسرة في التنشئة الاجتماعية، وضمن أولوياتها الاستراتيجية المتمثلة في الإسهام في تحقيق رفاه الأسرة وتلاحمها بضمان الرعاية والتنمية الاجتماعية المستدامة، وتعزيز الهوية الوطنية وصولاً لأسرة واعية ومجتمع متماسك، وذلك ضمن مبادرة استحداث منهجيات وتصميم وتنفيذ برامج موجهة لتحقيق تماسك الأسرة وتعزيز الهوية الوطنية لدى أفرادها.

يركز برنامج العلاقة الوالدية على تعزيز المفاهيم الخاصة بالخصائص النمائية المختلفة للأبناء، مع التركيز على مجالات النمو الوجداني، وكذلك النمو الاجتماعي العاطفي. بالإضافة إلى تعزيز العلاقة الوالدية الإيجابية، والتدريب على آليات التعامل مع الأبناء للإرتقاء بالأسر، وتحقيق بنية أسرية متوازنة. كما تعد مهمة تربية الأطفال من أهم المسؤوليات والمهام الخاصة بالأسرة حيث يكتسب الطفل الطابع الاجتماعي خلال مراحل عملية التنشئة الاجتماعية المتسلسلة وذلك عن طريق تعلم مجموعة من المهارات والمعارف والقيم بالإضافة إلى اللغة. ولذلك تعد الفترات المبكرة من عمر الطفل من الفترات الحاسمة في حياته حيث تتشكل شخصيته وطباعه والتي تستمر لفترات طويلة مما يكسبها طابع الثبات ومقاومة التغيير.
وتعد عملية تربية الأطفال علماً وفناً ولذلك تحتاج الأسرة لمجموعة من المعلومات والمهارات للمساعدة على التعامل الفعال مع المشكلات السلوكية للطفل من جهة ولتسهيل عملية النمو واكتساب المهارات وتنفيذ المتطلبات النمائية من جهة أخرى.

أهداف البرنامج:
•تعريف الوالدين بالخصائص النمائية النفسية والاجتماعية وحاجات ومطالب النمو في كافة مراحل نمو الأطفال والشباب.
•رفع وعي الوالدين بأساليب المعاملة الوالدية وعلاقتها بالصحة النفسية للأطفال في كافة المراحل النمائية.
•إكساب الوالدين مهارات تعزيز القيم والسلوكيات الإيجابية لدى الأطفال.
•تمكين الوالدين من تطبيق استراتيجيات توجيه وتعديل سلوكيات الأطفال السلبية.

شارك بتعليقك :