كم تدوم مدة الإستراحة التي يقوم بها السائق المتعب

0

أفاد المجلس الألماني للسلامة على الطرقات أنه يتوجب على سائق السيارة أخذ قسط من الراحة أو غفوة عند شعوره بالتعب أو النعاس، وأن يكون ذلك من 15 إلى 20 دقيقة ليتمكن من مواصلة رحلته بنشاط.
وأكد عضو المجلس الألماني سفين رادماخر أن مدة الغفوة يجب أن لاتتجاوز تلك المدة الزمنية كي لا ينام السائق نومًا عميقًا، ومن الممكن أن يستعين بمنبه الهاتف الجوال، ويُنصح بالإنتظار قليلًا قبل مواصلة السير.
ونصح مجلس السلامة الألماني بالتمتع بفترة راحة لمدة 20 دقيقة كل ساعتين عند السياقة المتواصلة لمسافاتٍ بعيدة لتجنب الإحساس بالتعب وعدم التركيز على الطريق، ويمكن للذين لايرغبون في النوم قليلًا أن يقوموا بنشاط مختلف ليتمكنوا من المحافظة على تركيزهم.
ونتجت عن الغفوة للحظة على مقود السيارة أو مجرد الإحساس بالتعب العديد من الحوادث الخطيرة منها التي أدت إلى الوفاة، وينصح خبراء السلامة السائق بصف سيارته في مكانٍ مناسب عند إحساسه بحرقةٍ أو ثقلٍ في عينيه،  أو بتعب لأخذ قسط من الراحة.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *