بريطاني تجبره صورته على خسارة 40 كم من وزنه

1VEFqkc

تمكن “بول موري” الشاب البريطاني ذو 26 عامًا من خسارة أكثر من 42 كيلوغرام من وزنه، بعد شعوره بالإحباط والاكتئاب على إثر اتصال أحد أصدقائه به، و إخباره أنه تحول إلى مادة للسخرية على الإنترنت، و أن صورته التي التقطت له محمولًا على الأكتاف وهو عاري الصدر في أحد المهرجانات، أصبحت مادة دسمة للسخرية و التعليقات الساخرة علىفيس بوك، ما جعله يتخذ قرارًا هامًا باتباع حمية غذائية قاسية خالية من الدهون، و الدخول إلى صالة رياضية.

ووصل وزنه إلى 88 كيلوغرام بعد أن تجاوز 130 كيلوغرام، ما بين شهر يناير “كانون الثاني” و سبتمبر “أيلول”، خاصةً بعد انضمامه إلى نادي “سليم وورلد” للتخسيس.

201601040614206

PAY-Paul-Moore-after-his-weight-loss

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *