الشيخ محمد بن زايد يؤكد تضامن الإمارات مع فرنسا و شعبها

777777777777772-570x315

أبدى الرئيس “فرانسوا أولاند” شكره وتقديره لصاحب السمو الشيخ “محمد بن زايد آل نهيان”، على ما أبداه من مشاعر نبيلة تجاه فرنسا وشعبها، بعدما أجرى صاحب السمو اتصالًا هاتفيًا مع فخامة رئيس جمهورية فرنسا، أعرب خلاله عن تعازيه الحارة و مواساته الصادقة لذوي ضحايا الهجمات الإرهابية و الإجرامية التي تعرضت لها باريس الجمعة الماضية، متمنيًا للجرحى الشفاء العاجل.

كما أعرب سموه عن إدانته واستنكاره الشديدين للهجمات الإرهابية التي تعرض لها الأبرياء، مؤكدًا وقوف دولة الإمارات العربية المتحدة وتضامنها مع فرنسا وشعبها الصديق في هذه الأيام الصعبة، و مشددا على ضرورة مضاعفة الجهود الدولية، وتكاتف كافة الدول لتعزيز التنسيق فيما بينها لاستئصال هذه الآفة الخطيرة التي تحرمها الأديان السماوية وتجرمها التشريعات والمواثيق البشرية، مشيرًا سموه إلى أن هذه الأعمال الإجرامية لن تثني المجتمع الدولي عن التعاون والوقوف صفًا واحدًا في مواجهتها، والقضاء عليها حتى ينعم العالم بالأمن والاستقرار والسلام.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *