إسباني يعيش في غابة 20 سنة بسبب اكتئاب نفسي

sunny-forest

عاشت عائلة الشاب الإسباني “كارلوس سانشيز أورتيز دي سالازار”، فرحة كبيرة حين اكتشفت أن إبنهم ما زال على قيد الحياة، و الذي كان يعاني من حالة اكتئاب حين كان في الـ 26 من عمره، فاختار العيش في غابة طوال عشرين عامًا و أن يختفي فجأةً عن عائلته والمجتمع الحضري بكامله، جتى أن عائلته يئست من البحث عنه وأعلنت وفاته سنة 2010.

وفي مزيد من التفاصيل أوضحت صحيفة “دايلي ميل” البريطانية أنه بينما كانت هناك مجموعة مغامرين يبحثون عن فطر في غابة طبيعية على ساحل “ماريما” شمال غابة “توسكانا” الإيطالية، كشف رجل عن نفسه أمامهم فجأة، لينصحهم بلغته الإسبانية بالابتعاد عن الغابة، لتجنب الحيوانات المفترسة التي تملأ المكان، و سرعان ما توارى خلف الأشجار، فيما تواصل المغامرون مع مؤسسة البحث عن المفقودين الإسبانيين، التي تواصلت بدورها مع عائلته، و التي سافرت على الفور سماع بصيص الأمل للبحث عنه، قبل أن يختفي مجددًا خافيًا كل الأدلة التي تمكن من العثور عليه، و يتسبب بخيمة أمل لهم، وأفقدهم آخر بريق أمل في إعادة رؤيته مجددًا.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *