أضخم معرض للقرآن الكريم لأول مرة في واشنطن

q

أفادت وسائل إعلام عالمية، أن واشنطن تعتزم تنظيم معرض إسلامي، سيكون الأضخم من نوعه في الولايات المتحدة الأمريكية، مخصص لعرض تاريخ المصحف الشريف بين القرن الثامن والقرن السابع عشر، على امتداد 900 عام.

ولإثراء المعرض يسعى المنظمون لتقديم العديد من المعروضات من بينها مخطوطات، يعود تاريخها إلى القرن الثالث عشر، مكتوبة بخط اليد بحبر مذهب، تعد الأقدم في العالم، مستعارة من عددٍ من متاحف منطقة الشرق الأوسط وإيران وتركيا وشمال إفريقيا.

كما سيشمل المعرض الذي سيفتح أبوابه في منتصف اكتوبر من العام الحالي، نسخًا نادرة جدًا ومنوعة من القرآن الكريم، يصل عددها إلى خمسين، مرفقة بملحقاتها من المساند والأغلفة وغيرها.

وتأتي فكرة إطلاق هذا المعرض في ظل ما يشهد الدين الإسلامي الحنيف من جدال واسع، خاصةً بعد تصريحات دونالد ترامب التي دعت إلى طرد كافة المسلمين من جميع الأراضي الامريكية.

.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *