أرادت التبرع فكانت المفاجأة!

201510011016611

في مدينة أوكيهامبتون بالمملكة المتحدة، وبحسب صحيفة دايلي ميل البريطانية فوجئت آني براينت التي تبلغ من العمر 22 سنة برؤية صورة أبيها المتشرد عندما كانت تحاول المساعدة وتقديم التبرعات، حيث قام أحد مستخدمي شبكة فيس بوك بنشر صورة لهذا الأخير في محاولة منه لجمع التبرعات من أجل إيجاد مسكن له قبل حلول أعياد الميلاد.

ويبدو أن آني تعرفت على أبيها من خلال إسمه وقد شكل ذلك صدمةً بالنسبة لها وقامت على الفور بكتابة تعليق أسفل الصورة أوضحت فيه أن ذلك الشخص في الصورة هو نفسه أبوها الذي لم تره من قبل، وقد أثار التعليق انتباه صديقة والدها التي  ساعدتها على التواصل معه.

و اعتبرت البريطانية آني أن لقاءها بأبيها يعد من أجمل وأصعب المواقف التي لم تتوقع المرور بها، وقد كان ذلك رائعًا و لكنها وللأسف سرعان ما سمعت بأن والدها يعاني من تجلط دموي وهو أيضًا مصاب بفصال عظمي.

الجدير بالذكر أن المساعدات المالية بلغت حتى الآن 750 جنيه استرليني من أصل 1500 جنية استرليني يتطلع المتبرعون الوصول إليه لعلاجه.

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *