نصف المراهقين في الهند يتواعدون مع غرباء عرفوهم عبر الإنترنت

كشفت دراسة أمريكية حديثة أجرتها  مجموعة إنتل الأمنية الأمريكية، وتختص تحديدًا  في دراسة سلوكيات المراهقين والمراهقات والأطفال عبر الإنترنت من سن 8 سنوات وحتى 16 سنة، أطلق عليها تسمية “المراهقين والمراهقات والتكنولوجيا”، أن 50 % من المراهقين في الهند لا يترددون في مواعدة غرباء بعد أول تواصل إفتراضي بينهم.

المحادثات بين الشركة والمراهقين الذين شاركوا في إحصائيات الدراسة جاءت حسب النسب التالية:

 71% تمركزت حول الجرائم الإلكترونية وسرقة البيانات الشخصية والهوية.

 61% نسبة الحديث عن إعدادات الخصوصية.

 57%  النسبة التي بلغتها البلطجة الالكترونية.

 53% نسبة الحديث عن السمعة عبر الإنترنت.

 53% نسبة  الحوار عن الأصدقاء وأمور أخرى.

ومن المفارقات أن الدراسة كشفت أن اهتمام الأهل بتوعية أطفالهم بكيفية تعاملهم مع الغرباء على الإنترنت بلغ نسبة 17% فقط ، في الوقت الذي أعرب فيه 48% منهم أن أسوأ ما حدث لأطفالهم في عصر التكنولوجيا هو الحديث و التفاعل مع الغرباء عبر الإنترنت.

شارك بتعليقك :


اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *