رسمي | دونتالد ترامب الرئيس الـ 45 للولايات المتحدة الأمريكية

في نتيجة غير متوقعة بالمرة، كشفت الانتخابات الأمريكية عن أقبح الوجهين المتقدمين للرئاسة، حيث حصل ترامب على بطاقة عبور للبيت الأبيض، ليقود الجمهوريين والولايات المتحدة إلى رحلة لا يمكن التنبؤ بنتائجها، المعركة الانتخابية ورغم ما قيل حول تزويرها، انتهت بتقديم التحكم في الرؤوس النوورية وحق إطلاقها لرجل لم يُظهر حكمة كبيرة أو قدرة على ضبط النفس أمام المواضيع المستفزة والتي تتطلب الكثير من الأناة والصبر.

ويبدو أن الولايات البنفسجية (المتأرجحة بين الديمقراطيين والجمهوريين) قد أعطت فارقا مهما منذ بداية السباق لترامب حيث فاز في فلوريدا وأوهايو وكارولينا الشمالية، بعد فوزه المبكر في كنتاكي وانديانا ثم ليُلحق كارولينا الجنوبية إلى صفه. وبتبدد آمال هيلاري كلينتون بالفوز في الانتخابات، رغم تفوقها في المناظرات التي تمت بين الجمهوريين والديمقراطيين، ينتظر العالم في صمت نتائج وقوف رجلين مهوسين على أعلى هرم قوتين نوويتين تُعطي للرئيس الحق في إطلاق ترسانتها النووية، هما كم جونغ أون رئيس كوريا الشمالية ودونالد ترامب الرئيس الجديد للولايات المتحدة، فهل سيندم الشعب الأمريكي على اختياره لتاجر العقارات رئيسا للولايات المتحدة؟

شارك بتعليقك :