بالصور | ماهي مهمات السفينة الإماراتية “سويفت” التي هاجمها مسلحو ميليشيات الحوثي

نددت العديد من الجهات الرسمية والحقوقية بعملية الاعتداء السافر التي شنها مسلحو ميليشيات الحوثي على السفينة الإماراتية سويفت، والتي كانت تقوم بأعمال إنسانية على سواحل المخا. ورغم قيام السفينة بنقل العديد من الرحلات الإغاثية في اتجاه المناطق الأكثر تأثرا بالانقلاب الذي يشهده اليمن، إلا أن هذا لم يشفع لها وتمت مقابلة النشاط الإنساني بالسلاح.

هذا وتجدر الإشارة إلى أن السفينة لا تحمل أي أسلحة كما لا تحوي أي دلالة على نشاط عسكري، ولطبيعة نشاطها الإغاثي والإنساني فلم يتم رصد أي حماية لها حتى لا يُشتبه في كونها سفينة مسلحة. وقد قامت السفينة بالمرور عديد المرات من الممر المائي بباب المندب على غرار بقية السفن التجارية والمدنية، غير أنها تعرضت لهجوم مسلح من طرف الميليشيات التي لا تعترف بالأحكام والقوانين الدولية التي تنظم تنقل السفن المدنية والطبية، الأمر الذي لاقى العديد من ردود الفعل غير المرحبة بالعملية والتي نددت بها أكبر المؤسسات الحقوقية حول العالم. وعلى الرغم من نقل السفينة لعشرات الأطنان من المساعدات الغذائية والإنسانية للمنطقة ورغم نقلها لأكثر من 1000 جريح، فإن هذا لم يحم الطاقم المتكون من 10 هنود و 7 أوكرانيين، و4 مصريين ومواطن ليتواني و فلبيني و أردني، حيث تعرضوا رفقة الـ 25 مدنيا المرافقين لهم بجروح متفاوتة الخطورة.

شارك بتعليقك :