حتا الإماراتية وجهة سياحية بامتياز

a0

هناك، على بعد 110 كيلومترات من إمارة دبي، على حدود دولة الإمارات العربية تحديدًا، و بين الجبال الشاهقة، تربض مدينة حتا، كملاذ طبيعي ساحر، و كشاهد على تاريخ من العراقة أرّخ له العديدون من أمثال السوريين “ياقوت الحموي”، و “أبو علاء المعري”. فلنشد الأحزمة إذًا، و لنحلق فوق سماء هذه المدينة لنكشف النقاب عن خباياها و كنوزها المكنونة.

قرية حتا التراثية

تعتبر هذه القرية الموطن الأصلي للسكان القدامى، و لقد عملت بلدية دبي في عام 2001 على ترميمها، لتجعل منها نموذجًا تراثيًا متميزًا في قلب المدينة، يشد إليه المآت من السياح يوميًا من خلال باقة من المعالم، ظلت صامدةً إلى اليوم، لتروي لك قصة تاريخ تلك الحقبة الزمنية و ما يتميزها، من بيوت مبنية من السعف و الطين، و وسائل الطهي التقليدية، والأكلات الشعبية، و طرق العلاج القديمة، علاوةً على المعدات الحربية المعتمدة في ذلك الوقت كالخناجر، و السكاكين، و السيوف، و البنادق… و تعتبر فترة مهرجان دبي للتسوق أفضل فترة يمكنك فيها زيارة القرية، حيث تشهد هذه الأخيرة إقامة العديد من الإحتفالات.

a1

قلاع حتا

على أطراف القرية التراثية من مدينة حتا، تتمركز قلعتان حصينتان، تم تشييدهما قديمًا لتكونا بمثابة درع يحمي المنطقة من الأعداء. و لقد أجريت على هاتين القلعتين بعض أعمال الترميم، و ذلك من أجل المحافظة عليهما، كونهما شاهدًا متميزًا على زمن ولى و مضى، و مقصدًا سياحيًا يمكن لأي زائر الوصول إليه عبر “ممر” مخصص للمشاة.

a2

حديقة التلة

تربض هذه الحديقة فوق تلة مرتفعة في منطقة حتا السكنية، وهي تعد مفخرةً و إنجازًا يضاف لسجل النجاحات التي تحققها بلدية دبي، حيث تستقطب هذه الحديقة كمًا هائلاً من الزوار الذين يقصدونها من كل فج بحثًا عن قضاء تجربة متميزة من خلال تسلق التلة و مشاهدة أروع المناظر لمدينة حتا كاملةً، أو الإستمتاع عند حوض السباحة الكبير و من ثم الإسترخاء على واحد من المقاعد الخشبية المظللة المتواجدة هناك. كما يمثل المكان الوجهة الفضلى للعديد من العائلات نظرًا لتوفر أماكن مخصصة للأطفال، و أخرى معدة للشواء…

a3

سدود حتا

تضم مدينة حتا سدين، يعملان على المحافظة على المياه الجوفية في المنطقة. و هما أيضًا من أجمل الوجهات السياحية في المدينة، حيث تجتمع العائلات للإستمتاع بالطبيعة الساحرة و لقضاء يوم متميز بين أحضان بيئة نقية، خالية من التلوث. و يعتبر أحد السدين الأكبر على مستوى الشرق الأوسط و وجهةً مثاليةً يقصدها الرياضيون من هواة ركوب الدراجات النارية والهوائية، كما يمثل هذا الأخير نقطة الوصول للفرق الدولية العالمية المشاركة في “فعالية طواف دبي الدولية للدراجات الهوائية”، و التي تقام كل سنة، انطلاقا من مركز مدينة الإمارة.

a4

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *