6 عوامل تجلب السعادة لسكان الإمارات

q

عُينت عهود الرومي أول  وزيرة للسعادة في دولة الامارات ووكِّلت لها مهمة توفير الرفاهية وتحقيق السعادة للمواطنين، لذلك حاولنا معرفة العوامل التي تسعد سكان الإمارات، عبر استطلاعِِ شمل 1400 شخص تبين من خلاله أن 60% منهم سعداء مع اختلاف العوامل التي تجلب السعادة من شخص لآخر.

الصحة والأصدقاء: اعتبر المواطن خليفة الفهيم، أن الصحة ليست مجرد ثروة وإنما سعادة حقيقية، فضلاً عن وجود الأصدقاء المخلصين والأقارب.

العطف: بالنسبة للكندية كانول عثمان فإن مفهوم السعادة مرتبط بالعطف وزرع الابتسامة على وجوه الآخرين.

الراحة:  وجد أليكس براون بعد انتقاله من المملكة المتحدة إلى الإمارات أن حياته أصبحت خاليةً من الإجهاد، و أنه أصبح يتمتع براحة ووسائل عيش أفضل تجلب له السعادة.

الأمان: قال غاي ميندوزا الفلبيني العامل في فندق ومنتجع “ستاروود”، أن عامل الأمان والاستقرار أحد أبرز  أسباب سعادته.

المال: ترى ماغديلينا كانديا، الرومانية العاملة في مجال التصميم، أن السعادة تتعلق بالمال لأن الحصول على دخل جيد يعني ضمان مستوى عالي من التعليم والصحة، وإمكانية التمتع بالعطلات، وتوفير أموال لمرحلة الشيخوخة.

الشعور الايجابي: أفاد روميل سيرغيو، الفلبيني العامل في “الجامعة الكندية بدبي”، أن السعادة تتجسد من خلال الشعور الإيجابي على مستوى العاطفة والفكر، مضيفًا أنه متواجد في دبي منذ عقد تقريبًا، ويشعر بالرضى على عدة مستويات.

وكشف استطلاع شمل 200 ألف شخص  أجرته “شرطة دبي” خلال أكتوبر (تشرين الأول) 2015 أن 84% من السكان المحليين سعداء، و6% محايدين، و10% فقط غير سعداء.

وأطلقت “إمارة دبي” خلال أكتوبر (تشرين الأول) 2014 خدمة مؤشر السعادة رسميًا، في 14 جهة حكومية، والمتمثلة في تزويد الجهات الحكومية بأداة ذكية لقياس “مؤشر السعادة”، من خلال المواقع الإلكترونية والأجهزة اللوحية وأجهزة “آيفون” و”أندرويد”

شارك بتعليقك :



مواضيع قد تعجبك

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *