تعرف على هذه الأسباب التي تدعوك للبحث عن عمل في دولة الإمارات

لا شك في أن دولة الإمارات قد شهدت نقلةً نوعيةً في مختلف مجالاتها، وذلك منذ اكتشاف الذهب الأسود في المنطقة؛  فعلى الصعيد الإقتصادي مثلاً، تبدو جميع المؤشرات إيجابيةً، بما في ذلك ازدهار سوق العمل هناك، حيث يصل عدد الوظائف الشاغرة المعلن عنها يوميا في موقع الدولة وحدها حوالي 3000 وظيفة. كما يتوقع الخبراء أن يحقق معرض إكسبو المزمع إقامته بمدينة دبي سنة 2020 نتائج إيجابية على مستوى الإمارات كافةً، خاصة فيما يتعلق بتطوير البنية التحتية وخلق فرص عمل جديدة في قطاعات عدة كالسياحة والإنشاءات؛ مما يجعل المكان وبحق قبلةً مثاليةً يجد فيها كل الآملين في الحصول على فرصة عمل غايتهم في ذلك، وهو ما أكده موقع “بيت.كوم”، أكبر موقع للوظائف في الشرق الأوسط، حيث نشر هذا الأخير تقريرا أورد فيه 10 أسباب تشجعك على البحث عن وظيفة في دولة الإمارات دون غيرها، وذلك بحسب موقع سي إن إن.

10 أسباب تدعوك للبحث عن عمل في دولة الإمارات

  • السبب الأول:

أعلن 67% من أصحاب العمل في الإمارات نيتهم في توظيف مرشحين جدد خلال الأشهر الثلاثة القادمة. ويعتزم 62% من هؤلاء  تشغيل عدد هام من الموظفين يمكن أن يصل إلى حدود ال10، وذلك بحسب مؤشر فرص عمل الشرق الأوسط الوارد في سبتمبر من سنة 2016.

  • السبب الثاني:

توفر مدينة دبي فرصا عاليةً جدا للحصول على وظائف؛ ففي استبيان قام به موقع “بيت.كوم” خلال أكتوبر 2015 حول “أفضل المدن في الشرق الأوسط”، أجمع 48% من المشاركين على ازدهار سوق العمل بالإمارة وذلك من خلال منحه علامة “جيد”، أو “ممتاز”.

  • السبب الثالث:

تعد دولة الإمارات المتحدة واحدةً من أفضل الدول في المنطقة من ناحية التسهيلات الموفرة للراغبين في تأسيس عمل خاص بهم؛ فبحسب دراسة لريادة الأعمال في الشرق الأوسط، بتاريخ أغسطس من سنة 2016، أفاد 18% من المشاركين أن إنشاء عمل خاص في الإمارات هو أمر سهل.

  • السبب الرابع:

كشف مؤشر فرص عمل الشرق الأوسط بتاريخ سبتمبر 2016، عن ريادة بعض القطاعات في جذب العديد من الكفاءات لدولة الإمارات، لعل أبرزها الموارد البشرية بنسبة 34%، والضيافة والإستجمام والترفيه بقيمة 31%، بالإضافة إلى العقارات والمقاولات والتطوير العقاري، وذلك بنسبة 29%.

  • السبب الخامس:

أفاد استبيان قام به “بيت.كوم” حول “الرضا الوظيفي في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا” في ، أن 35% من الموظفين في الإمارات راضون عن وظائفهم.

  • السبب السادس:

رضى نسبة كبيرة من موظفي الدولة عن أماكن عملهم، حيث أفاد استبيان “بيت.كوم” الوارد في أبريل من سنة 2015 حول “الرضا الوظيفي في الشرق الأوسط وشمال افريقيا”، أن 20% من المهنيين في الإمارات يمتلكون المجال لاستخدام مهاراتهم ومعرفتهم الى أقصى حد في شركاتهم، كما أن 23% منهم مقتنعون بساعات العمل التي يشتغلونها، في حين أن 44% من الموظفين يشعرون بالفخر تجاه العمل لدى شركاتهم.

  • السبب السابع:

 توفير دبي رواتب أكثر تنافسيةً بالمقارنة مع باقي مدن المنطقة، وذلك بحسب 44% من المهنيين الذين شملهم إستبيان  “بيت.كوم” حول “أفضل المدن في الشرق الأوسط”، والوارد في أكتوبر من سنة 2015.

  • السبب الثامن:

حصول دبي وأبو ظبي على أعلى التصنيفات بالنسبة لجودة وتوافر مرافق الرعاية الصحية؛ حيث أفاد 55% من المشاركين في المدينة الأولى و72% منهم في الثانية أن التأمين الصحي فيها إما “جيد” أو “ممتاز”، وذلك أيضا حسب استبيان “بيت.كوم” حول “أفضل المدن في الشرق الأوسط” في أكتوبر 2015.

  • السبب التاسع: 

جودة الخدمات الإجتماعية من توافر المرافق العامة وغيرها، بالإضافة إلى الإستقرار السياسي والأمني الذي تنعم به دولة الإمارات العربية. فقد أشار نفس الإستبيان السابق أن السكان هناك، مواطنون كانوا أم أجانب، راضون إلى حد كبير عن مختلف هذه الجوانب.

  • السبب العاشر:

جودة مستويات المعيشة في الإمارات، وخاصةً في مدن كل من دبي وأبوظبي والشارقة، حيث سجلت هذه الأخيرة أعلى النتائج ضمن قائمة أفضل عشر مدن في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا للعيش والعمل، على حسب ما أورده دائما استبيان أكتوبر 2015.

شارك بتعليقك :